العريش سات

العريش سات

منتدى ترفيهى ثقافى


    حوار واقعى للشباب

    شاطر

    مختار

    ذكر عدد المساهمات : 11
    تاريخ التسجيل : 15/10/2010

    حوار واقعى للشباب

    مُساهمة من طرف مختار في الجمعة أكتوبر 15, 2010 9:13 am


    قبل أي كلام دعونا نقرأ الحوار الآتي ثم نلتقي من بعده ,,,,



    ياسر : إزيك يا حمادة ؟ عامل ايه يا حبيبي ؟ .



    حمادة : تمام الحمد لله بس زهقان و قرفان أوووي .


    ياسر : خير . من إيه يا حبيبي . ؟


    حمادة : أهه زهقان و خلاص .


    ياسر : قول بس . سرك في بير . فضفض علشان تروق ؟


    حمادة : بجد يا ياسر مش عارف من إيه . بجد مفيش أي سبب خالص .


    ياسر : لا حول ولا قوة إلا بالله . طيب روق بس كدة و صلي عالنبي .


    حمادة : عليه الصلاة و السلام . أنا ماشي يا ياسر . سلام .


    ياسر : علي فين ياض ؟


    حمادة : مش عارف بقى . سلام .


    ياسر : روح يا عم . ربنا يسعدك و يهنيك . سلام يا جميل .



    عوداً حميداً يا أحبة و أتمنى ألا يكون أصابكم ملل .


    فحقاً هو شئ عجيب جدا . تجد كثيراً من شبابنا اليوم يصيبه هذا المرض اللعين " مرض مخنوق "


    الغريب أنه بدون أي مسببات .

    و لكن دعـونا سوياً نفرغ بعض أسباب هذا المرض حتى نتجنب الإصابة به :-

    . بتصلي ؟

    ج . إذا كانت إجابتك ( لا ) فاعلم أن هذا سبب

    ( الصلاة الصلاة و ما ملكت أيمانكم )

    بالفعل و الله إذا نسي المرء مثلا ً صلاة يجد نفسه في ضيق وكرب

    و بمجرد أن يتذكر أن هذه الصلاة فاتته و يصليها تجد الكرب زال و ذهب

    فما بالكم بهذا الذي لا يصلي أبدا ً ؟

    . كثرة الذنوب

    سبب هام من أهم أسباب هذا المرض

    دوائها : التوبة و الإنابة و الرجوع إلى رب العالمين .

    . البعد عن ذكر الله

    ألم يقل الله : {الَّذِينَ آمَنُواْ وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللّهِ أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ} (28) سورة الرعد

    فاحرص يا حبيب على ترطيب لسانك بذكر الملك عز و جل و اجعله لساناً ذاكراً لله باستمرار

    ( استغفر الله . سبحان الله . الحمد لله . لا إله إلا الله . الله أكبر ........... )

    و تذكر قول الله عز و جل :

    {وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى} (124) سورة طـه

    و احذر ألا تعرض عن ذكر الله عز و جل

    . القرآن الكريم

    هناك دعاءاً نعلمه جميعاً يقول : ( اللهم أجعل القرآن العظيم ربيع قلبي و شفاء صدري و جلاء همي و غمي )

    فلا ننسى يا أحبة أن نحافظ على ورد يومي من القرآن لعل الله يفتح به علينا

    و نلخص ما مضى فيما بقى :

    حافظ على صلاتك تنعم بحياتك

    أذكر الله ذكراً كثيراً

    احرص على أن يكون لسانك تائباً حامداً مستغفراً ...

    و نذّكر أن من أهم و أكثر و أشيع أسباب هذا المرض البعد عن الله عز و جل

    و نهاية ً أسأل الله أن يفرج كرب المكروبين و يزيل هم المهمومين و يشفي صدور المسلمين

    فهو ولي ذلك و القادر عليه

    و صلى اللهم و سلم و بارك على نبينا محمد . صلى الله عليه وسلم


      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 2:03 pm